المرأة الحامل

هذه حقيقة الوحمة عند الأطفال بسبب شهوة الأم للطعام

يعتقد الكثيرون بأن الوحمة تظهر على الطفل نتيجة عدم تحقيق شهوات المرأة الحامل من الطعام.

ما هي حقيقة هذا الأمر؟ وهل نستطيع إزالة الوحمات؟ كيف؟

أكثر من 80% من الأطفال لديهم نوع من أنواع وحمات الولادة على أجسامهم، بعضهم ترافقهم الوحمات طيلة العمر والبعض الاخر تزول، فما هي الوحمات وأنواعها ومدى خطورتها؟ وهل من طرق لعلاجها؟ كل ذلك في دليلك حول الوحمات. 

ما هي الوحمات؟

الوحمة هي عبارة عن منطقة من الجلد الملون تتميز عن باقي الجسم. قد يأتي طفلك للحياة معها أو قد تظهر خلال الشهور القليلة من عمره، بعضها يبقى للأبد والاخر يزول مع الوقت. 

تنقسم الوحمات إلى قسمين: 

  • الوحمة الوعائية: التي تحدث بسبب الأوعية الدموية تحت سطح الجلد ويتراوح لونها بين الوردي، الأحمر والأزرق تبعا لعمق الأوعية الدموية. 
  • الوحمة المصطبغة: تكون على مستوى الجلد ويتراوح لونها بين البني، الرمادي، الرمادي المزرق بعض الشيء والأسود، وهي تنتج عن تطور غير طبيعي للخلايا الصبغية في الجلد. 

ما أسباب الوحمة، أيعقل بفعل الوحام؟ 

حتى الان لم ينجح الأطباء في تفسير لماذا تظهر الوحمات تماما. 

من المجمع عليه لدى بعض الثقافات حول العالم، كثقافتنا العربية والثقافتين الأسبانية والإيطالية أن الوحمة تحدث نتيجة للرغبات غير المحققة للمرأة الحامل الوحام. فمثلا إن رغبت المرأة قطفا من العنب ولم تجده خلال حملها فقد يولد طفلها مع علامة على شكل عنبة. 

بالطبع فالباحثون لا يصدقون بهذه المعتقدات إلا أنهم أيضا لم ينجحوا في الوصول إلى تفسير قاطع ومضمون، فبعض النظريات تميل إلى الاعتقاد بأنها عبارة عن خلل يحدث خلال عملية اتساع وانقباض الشعيرات الدموية، ويذهب البعض الاخر للاعتقاد بأنها نتيجة للبروتينات التي تنتجها المشيمة.

المصدر : ويب طب

أوسمة

فريق شهيتي

فريق شهيتي متكون من مجموعة من الطهاة المحترفين و المتخصصين في مختلف المطابخ المحلية و العالمية
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: